نصائح للمرأة الحامل بالرقود على جنبها الأيسر
بواسطة ادارة العلاقات و الاعلام الصحي بتاريخ 13 أغسطس, 2010 في 10:58 مساءً | مصنفة في مقالات و نصائح طبية | لا تعليقات

إعداد الدكتور / أحمد علي عبدالمجيد علي
أخصائي عناية مركزة للنساء

متابعة الاستاذ/ خالد الملحم

ذكرت الأبحاث العلمية أن المرأة الحامل بصفة عامة والمرأة التي تعاني من مشاكل متعلقة بالدورة الدموية بصفة خاصة يتعين عليها أن ترقد على جنبها الأيسر .
ويجب أن تطلب المساعدة الطبية في الحال إذا أحست ببعض الأعراض منها : عدم القدرة على التنفس والدوار وزيادة ضربات القلب والغثيان .
وقد تشمل أسباب هذه الأعراض زيادة الضغط على أحد الأوردة من قبل الجنين مما يؤدي إلى قلة تدفق الدم لقلب الأم .
وقد أوضحت الأبحاث أن رقود الأم الحامل على الجنب الأيسر يخفف على ما يعرف بالوريد الأجوف . ويطلق على هذه الحالة ملتزمات الوريد الأجوف وتحدث عادتاً في الشهور الأخيرة من الحمل عندما يكون حجم الطفل قد كبر عندما تقضي الأم فترات طويلة مستلقية على ظهرها مما يؤدي الضغط على الوريد بسبب ثقل الرحم .
وفي بعض الحالات القصوى يمكن أن يؤدي ذلك إلى ولادة مبكرة .
ولذلك ينصح الأطباء الأمهات بعدم قضاء فترات طويلة مستلقيات على ظهورهن وبالنوم قدر الإمكان على الجانب الأيسر .

وأظهرت الدراسات ضرورة ابتعاد الحوامل عن تناول أي عقاقير إلا إذا كانت فائدتها لا تصيب الجنين بأي مخاطر .
والكثير من الأدوية لها تأثير سلبي على الحمل ومن الممكن أن تؤدي إلى مشاكل للجنين مثل : التتراسيكلين -مدرات البول-استربتومايسين- بروفين- كثرة الفيتامينات-الجرعة العالية من الأسبرين ، وينصح الخبراء الباحثين باستشارة الطبيب عند تناول أي دواء .

وأوضحت الدراسات أن على الحامل توخي الحذر عند تناول غذائها وأن تلحق به حمض الفوليك وبعض الفيتامينات ، ويعتبر الغذاء من ضرورات حدوث حمل ايجابي وأن هناك علاقة مباشرة بين وزن المرأة وكمية الوزن المكتسب أثناء الحمل مع وزن الجنين وينصح بتناول الفيتامينات الطبيعية (الخضروات و الفواكه) وينصح الأطباء المرأة الحامل أن تتوخ الحذر في المنزل وأماكن العمل ومصادر الخطر كالتعرض للإشعاع أو المواد الكيميائية والابتعاد عن الجلوس أمام الفيديو والتلفزيون والكمبيوتر لفترات طويلة لأضرارها على الجنين وقد يكون للماكياج آثار سلبية على الجنين بسبب امتصاص الجلد للمواد الكيميائية وحدوث آثار سلبية .
وكذلك أثبتت الدراسات ويؤكد أطباء التوليد أن المفتاح الرئيسي للمرأة الحامل هو العرض للهواء الطبيعي النقي وممارسة رياضة المشي وذلك يعود عليها وعلى طفلها بنتائج ايجابية خلال فترة الحمل وأثناء عملية الولادة وعلى الطفل بإذن الله تعالى .

اترك تعليقا